.
أمزاور تمزيرت النون  
  AMZAWRINO
  حتى لا ننسى ايت عبد الله
  دراسة لقصيدة "الشباب" لارشاش
  فضاء الشعر والادب
  تحليل قصيدة "اكساب "" لمجموعة ارشاش
  ظاهرة الصقر بين القبول والرفض
  شعر بمناسبة رمضان
  ذكريات في اخربيش
  أماكن وذكريات
  عادة أدال في احواش
  خطرالخنزير
  الوضعية السيئة للطريق
  قيم التضامن في المجتمع السوسي
  زغنغين ارض المقاومة
  البروج نسوس نجم يتلألأ
  اتقوا الله في ايت عبد الله...
  الصفحة الفنية
  بريد الموقع
  جمعية اميكرز
  ذكريات في اميكرز
  كفى من استصغار الشباب
  العيد في تامازيرت
  طقوس وعادات يوم العيد
  تهنئة
  طقوس وعادات الزواج
  انها فرصتكم
  طقوس الزواج ـ الحلقة الثانية
  طقوس الزواج بسوس ـ الحلقة الثالثة
  اهتموا بشباب ايت عبد الله
  تكمارت ايسمضالن
  اكودار ـ الحصون التاريخية
  طقوس الاحتفال بعاشوراء بسوس
  حكاية تالونت العجيبة
  تنكيفت
  كسكسو د خيزو قورن
  طقوس الزواج ـ الحلقة السادسة
  طقوس الزواج بسوس ـ انقيم وتاي
  تيرام نزمان ـ أوركيمن
  تيرام نزمان ـ بركوكس
  انواع الخبز الامازيغي
  تاكلا
  تيرام نزمان ـ بوفي
  تيرام نزمان ـ البسيس
  iwaliwn darnin
  كار كلا
  ييوياس الريح تكلزمت
  تيزرارين
  TAWARGIT INO
  AZARG
  أزطا
  tagchoulte
  association
  ألعاب الطفولة 1
  ذكريات من ايت عبد الله
  عاشوراء بسوس
  TIkssad
  takafatona
  ljoud walkaram
  dikrayat igharm
  al walidayn
  TAYRI
  ATAY
  Titre de la nvelle page
  akrab
  talouht ntmzguid
  lkmit
  talkhatamt
  tawanza
  Titre de la nouvelle p
  أحواش بين الهواية والاحتراف
  ben skoukdi
  benskoukdi
  radio










Aujourd'hui sont déjà 1 visiteurs (31 hits) Ici!
اهتموا بشباب ايت عبد الله

                                 أيها المسؤولون ، اهتموا بشباب ايت عبد الله !!!

   لاشيء اخطر على الشباب من الفراغ انه طريق كل الفتن والمصائب ، وسبيل الانحرافات والمزالق ، انه الفضاء الخصب للشيطان ليتربص بالشباب حتى يدخلهم شباكه ويسيطر عليهم . وكل مجتمع لم يعر اهتماما لشبابه فهو مجتمع يغامر بمستقبله ويضعه في كف عفريت ويجعل حاضره غامضا ومستقبله مجهولا .

  إن الشباب عماد الأمة وركيزتها  وفي صلاحه صلاح المجتمع وفي ضياعه ضياعها.

 ولا غرابة أن نرى المجتمعات المتقدمة تخصص أموالا طائلة لتشييد المركبات الرياضية والفنية والاجتماعية لأنها تدرك خطورة الفراغ وعواقبه  على الشباب .

   وفي ايت عبد الله وللأسف ، الشباب لا يعاني من  الفراغ فقط بل انه يعيش حالة  الموت والجمود والضياع ، كل المرافق التي تهم الشباب منعدمة لا دور الشباب ولا ملاعب  ولا نوادي تكون متنفسا  ولا جمعيات تؤطر وتحتضن الشباب ، ولا انترنيت ولا سينما ولا مسرح ولا ثقافة ......لاشيء يخدم الشباب ولا احد يهتم بالشباب ، لا ادري ما موقع الشباب في مخططات المسؤولين بايت عبد الله  ولا في برامجهم ومشاريعهم .

 كم يحز في نفوسنا عندما نرى مناطق أخرى مثل اسافن وطاطا وتافراوت وغيرها تهتم بشبابها وتوفر لهم الفضاءات والأنشطة المناسبة ، مما ينعكس إيجابا على هؤلاء الشباب وعلى هذه المناطق ، ففي جميع هذه المناطق المذكورة هناك جمعيات شبابية ودور الشباب وهناك انشطة مختلفة ( دوريات ـ أسابيع ثقافية ـ مهرجانات ـ معارض....) .

 

ان شباب ايت عبد الله كله طاقة وحيوية ونشاط ولديه من المواهب والقدرات ما يجعله شبابا ناجحا وفعالا ومنتجا ،ولا يحتاج الا للاهتمام والرعاية والتقدير .

لقد ان الاوان ان نهتم بشباب ايت عب الله ونستمع لمشاكلهم ومطالبهم ونعمل على تنفيذها كل من موقعه ، جمعيات ومنتخبين واعيان ومجتمع مدني، لنضع حدا لهذا التهميش وهذا الاقصاء . 

                 ابراهيم صريح

 
   
اضغظ لتشجيع الموقع  
   
Publicité  
   
RADIO PLUS  
  <bgsound src="yourfilename.mp3" loop="infinite">  
الاستاذ ابراهيم على القناة الاولى  
 
 
مذكرات  
 
  
 



 
ابحاث الموقع  
  ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=