.
أمزاور تمزيرت النون  
  AMZAWRINO
  حتى لا ننسى ايت عبد الله
  دراسة لقصيدة "الشباب" لارشاش
  فضاء الشعر والادب
  تحليل قصيدة "اكساب "" لمجموعة ارشاش
  ظاهرة الصقر بين القبول والرفض
  شعر بمناسبة رمضان
  ذكريات في اخربيش
  أماكن وذكريات
  عادة أدال في احواش
  خطرالخنزير
  الوضعية السيئة للطريق
  قيم التضامن في المجتمع السوسي
  زغنغين ارض المقاومة
  البروج نسوس نجم يتلألأ
  اتقوا الله في ايت عبد الله...
  الصفحة الفنية
  بريد الموقع
  جمعية اميكرز
  ذكريات في اميكرز
  كفى من استصغار الشباب
  العيد في تامازيرت
  طقوس وعادات يوم العيد
  تهنئة
  طقوس وعادات الزواج
  انها فرصتكم
  طقوس الزواج ـ الحلقة الثانية
  طقوس الزواج بسوس ـ الحلقة الثالثة
  اهتموا بشباب ايت عبد الله
  تكمارت ايسمضالن
  اكودار ـ الحصون التاريخية
  طقوس الاحتفال بعاشوراء بسوس
  حكاية تالونت العجيبة
  تنكيفت
  كسكسو د خيزو قورن
  طقوس الزواج ـ الحلقة السادسة
  طقوس الزواج بسوس ـ انقيم وتاي
  تيرام نزمان ـ أوركيمن
  تيرام نزمان ـ بركوكس
  انواع الخبز الامازيغي
  تاكلا
  تيرام نزمان ـ بوفي
  تيرام نزمان ـ البسيس
  iwaliwn darnin
  كار كلا
  ييوياس الريح تكلزمت
  تيزرارين
  TAWARGIT INO
  AZARG
  أزطا
  tagchoulte
  association
  ألعاب الطفولة 1
  ذكريات من ايت عبد الله
  عاشوراء بسوس
  TIkssad
  takafatona
  ljoud walkaram
  dikrayat igharm
  al walidayn
  TAYRI
  ATAY
  Titre de la nvelle page
  akrab
  talouht ntmzguid
  lkmit
  talkhatamt
  tawanza
  Titre de la nouvelle p
  أحواش بين الهواية والاحتراف
  ben skoukdi
  benskoukdi
  radio










Aujourd'hui sont déjà 1 visiteurs (15 hits) Ici!
حكاية تالونت العجيبة

        حكاية تالونت العجيبة
أثناء حضورنا لحفل زفاف بتازلاغت التقيت بفرقة احواش من  قبيلة" تيزغت " وبالتحديد من دوار تيغمرت ، وهو من اكبر دواوير هذه القبيلة والتي جاءت لتنشيط هذا العرس ، وخلال النقاش معهم أثناء وجبة العشاء ، وكان الجو باردا جدا ، قلت لرئيس الفرقة ان "البنادير " " تلونا" لن تكون صالحة لأداء رقصة احواش ، اذ ان الجلد يتاثر بالرطوبة والبرودة ، فأعطاني بنديرا وطلب مني ان اتفحصه و انقر عليه ، فكانت المفاجأة ان هذا البندير لم يتأثر بالبرودة الشديدة ، فسألته عن سر ذلك فأخبرني ببعض التقنيات التي يستعملها "اهل تيزغت " والتي تجعل " تالونت " تطن  حتى في اقسي ظروف البرد .

   والحقيقة انن لم اعد اتذكر كل تلك المواد المستعملة في هذه العملية باشتثناء "الكحل " "تازولت".

  وفعلا قدمت هذه الفرقة امسية رائعة ادخلت على الحضور الكريم بعض الدفء الذي انساهم برودة الطقس.

وهنا لابد ان احيي واشكر كل اعضاء هذه الفرق على مجهوداتهم في سبيل المحافظة على هذا الموروث الثقافي وهذا الثرات الاصيل .

             ابراهيم صريح

 
   
اضغظ لتشجيع الموقع  
   
Publicité  
   
RADIO PLUS  
  <bgsound src="yourfilename.mp3" loop="infinite">  
الاستاذ ابراهيم على القناة الاولى  
 
 
مذكرات  
 
  
 



 
ابحاث الموقع  
  ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ  
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=